الصّالون الدّولي للسيّارات: تقنية الشّحن اللاّسلكي السّريع من OPPO تدمج لأوّل مرّة في صناعة السيّارات

0
1

سيارة نيوز (الشّحن اللاّسلكي السّريع من OPPO) – رخّصت OPPO استخدام براءة الاختراع الخاصّة بها المتعلّقة بالشّحن اللاّسلكي السّريع ودمجها في السّيارات الجديدة من قبلADAYO، أحد أكبر مزوّدي الأجزاء الإلكترونيّة لصناعة السّيارات بالعالم. وتهدف OPPO إلى تعزيز حضورها وابتكاراتها المتعددّة لاستخدامها في قطاعات وصناعات مختلفة.

أعلنت OPPO خلال الصّالون الدّولي للسيّارات ‘Auto China 2020’، الّذي انتظم من 28 سبتمبر إلى 5 أكتوبر 2020 بالعاصمة الصينيّة بكين، عن ترخيصها لاستخدام تقنية الشّحن اللاّسلكي السّريع المبتكرة لأوّل مرّة في صناعة السّيارات. وقد سمحت لشركة ADAYO، الرّائدة في مجال المكوّنات الإلكترونيّة لصناعة السيّارات بتطبيق هذا الحلّ التكنولوجيّ في سيّارات الغد.

وسيقع إدماج تقنية الشّحن اللاّسلكي السّريع في السّيارات الجديدة أثناء مرحلة الصّنع والتّركيب لتمتزج بشكل مثاليّ مع الجزء الدّاخلي للسّيارة بفضل الهندسة المتكاملة والمبتكرة لدى  ADAYOوخبرتها في المجال. وتعدّ هذه الخطوة جزءًا من خطّة OPPO لتوسيع سيناريوهات تطبيق تقنياتها ودمجها في قطاعات وصناعات متعدّدة، ممّا يخلق أنظمة متطوّرة ومتّصلة بامتياز.

ونظرًا لأنّ تطبيقات الجيل الخامس للانترنيت 5G لها متطلّبات أعلى فيما يخصّ سرعة الشّحن وقدرة البطاريّة، فإنّ الشّحن السّريع أصبح أداة لا غنى عنها في الحياة اليومية للنّاس. وكانت OPPO قد طوّرت على مدى سنين تقنيات الشّحن السّريع واللاّسلكيّ لهواتفها الذكيّة، حيث يستخدمها ملايين المستخدمين عبر العالم بطريقة آمنة وفعّالة وبأسعار معقولة. ومن المنتظر أن يزداد الطّلب على الشّاحن اللاّسلكي السّريع في صناعة السّيارات الّذي سيوفّر تجارب جديدة غير مسبوقة للحرفاء.

ففي سوق سريع النموّ، شهدت تقنية الشّحن اللاّسلكي استخدامات واسعة في السّنوات الأخيرة في مجالات مثل الهواتف الذكية والأجهزة المحمولة والكترونيات السيارات والأجهزة المنزلية. ومع ذلك، فإنّ نسبة السّيارات التي تعتمد تقنيات الشّحن اللاّسلكي للهواتف الذكيّة في الصّين لا تزال منخفضة، ممّا يخلق فرصا ضخمة لتقنيات OPPO المبتكرة والرّائدة عالميّا في هذا المجال.

ونتيجة لذلك، ستستخدم ADAYO في صناعة السيارات نظام الشّحن اللاّسلكي السّريع AirVOOC الّذي سيشحن الأجهزة بسرعة وبقدرة 40 واط. كما تعتزم OPPO تحديث حلولها وتطبيقاتها لتكييفها بشكل أفضل مع متطلبات الجيل الخامس للانترنيت واحتياجات السيّارات الجديدة.

تلتزمOPPO ، إحدى العلامات التّجارية الرّائدة في العالم للأجهزة المحمولة والهواتف الذكيّة، بمواصلة إنشاء أنظمة متطوّرة بتقنيات مبتكرة تتأقلم مع متطلبات الجيل الخامس للانترنيت من شأنها أن تعزّز تكنولوجيات الاتّصال والتّجارب في الصّناعة من خلال البرمجيّات المتقدّمة والاستشعار المعزّز بالذكاء الاصطناعي والتّطبيقات الجديدة والخدمات ذات الصّلة.

وتعتزم OPPO تخصيص موارد كبيرة لتطوير منتوجات وتطبيقات خاصّة بعالم السيّارات بالتّعاون مع الصّناعيين والوكلاء الّذين يرغبون في إدماج تقنيات تواصل مبتكرة للسيّارات الجديدة. كما تخطّط لتوفير حلول تقنيّة لصناعات أخرى، من خلال استكشافات VR / AR والاستشعار عن بعد والتّدقيق والأشياء المتّصلة. وستواصل عملها لربط الصّلة والتّعاون والشّراكة مع المؤسّسات الرّائدة في الصّناعة من أجل توسيع دائرة الاكتشاف والابتكار لعالم متّصل ومتكامل.

لمحة عن  OPPO

OPPO هي علامة عالميّة رائدة للأجهزة الذكية. بدأت OPPO بالسعي الدؤوب نحو التوازن المثالي بين الرضاء الجمالي والتكنولوجيا المبتكرة منذ إطلاقها لهاتفها الذكي الأول – “Smiley Face” –  عام 2008. توفّر OPPO اليوم نطاقًا واسعًا من الأجهزة الذكية التي تقودها سلسلات Reno وFind، ونظام تشغيل ColorOS وخدمات الانترنت مثلOPPO  Cloud  و OPPO+. وتعمل OPPO في أكثر من 40 دولة ومنطقة، مع 6 منشآت بحث و4 مراكز بحث وتطوير حول العالم ومركز تصميم دولي في لندن. يعمل موظفو OPPO الذين يصل عددهم إلى الأكثر من 40000 على ابتكار حياة أفضل لمستهلكيها حول العالم.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here